تحسين ترتيب موقعك على الانترنت

تحسين ترتيب موقعك على الانترنت

blog.poted_on19 Oct 2021

تحسين ترتيب موقعك على الانترنت

تعمل الشركات المتخصصة في تحسين محركات البحث للمعاملات التجارية بين الشركات B2Bّ، على تصدر منتجاتها للفئة المستهدفة في إطار مدة زمنية صائبة، والوصول لأهم صناع قرار الأعمال التجارية في الشركات، وكذا تحويلهم للموقع بواسطة بحثهم عن كلمات مفتاحية محددة في أثناء فترة عملهم؛ مما يحقق لهم تصدرًا ممتازًا للتسويق الوارد بمبيعات وعائدات أكثر.

إليك إحصائيات مُدهشة حول تحسين مُحركات بحث مُعاملات الشركات B2B "السيو SEO":

  • 55% من شركات المشاريع تُنفق 20,000 دولار شهريًا على تحسين محركات البحث.
  • 70% من استعلامات بحث معاملات الشركات تَجرى عبر أجهزة الهواتف الذكية.
  • 57% من مسوقي معاملات الشركات ذكروا أن تحسين محركات البحث يزيد الصدارة في البحث أكثر بكثير من استراتيجيات التسويق الأُخرى.

يستعرض هذا المقال الفرق بين تحسين محركات بحث المُعاملات التجارية بين الشركات B2B، وتحسين محركات بحث معاملات الشركات والمستهلكين (السيو) B2C، كما يوضح أهمية تحسين محركات بحث B2B لأصحابها، وكذا أفضل تقنيات تحسين محركات بحث المُعاملات التجارية بين الشركات لتحسين ظهور المُنتجات.

أوجه الاختلاف بين تحسين محركات بحث شركات الجملة B2B وشركات التجزئة B2C

توجِز النقاط التالية تحسين مُحركات بحث كُلٍّ من المُعاملات التجارية بين الشركات B2B، ومُعاملات الشركات والمُستهلكين B2C (السيو):

  • إنّ الفئة العُمرية للمستهلكين بين 18 عام وحتى 27 عامًا، أو الأشخاص الراغبون بتحسين ظهور منتجاتهم؛ هم أفضل فئة يستهدفها تحسين مُحركات بحث مُعاملات الشركات والمُستهلكين B2C.
  • يقتصر تحسين مُحركات بحث المُعاملات التجارية بين الشركات B2B على فئة صُناع القرار في الشركات لاستهدافها، فعند توفير برمجيات للتسويق الآلي للشركات مثلًا؛ فإنّ الشريحة المُستهدفة في هذه الحالة هي فئة الشركات الكُبرى ذات المعايير الخاصة؛ مثل تحقيق عائدات أكثر من 100 مليون دولار، أو تجاوز عدد موظفيها 500 موظف.

يوضح الجدول التالي أوجه الاختلاف بين تحسين مُحركات بحث المُعاملات التجارية بين الشركات B2B وتحسين مُحركات بحث مُعاملات الشركات والمُستهلكين B2C (السيو).

  تحسين مُحركات بحث المُعاملات التجارية بين الشركات B2B تحسين مُحركات بحث مُعاملات الشركات والمُستهلكين B2C
الفئة المستهدفة عدة فئات من صُناع القرار بمن فيهم المساهمون أي شخص يرغب بتحسين ظهور المنتج أو بحاجة للمنتج
الكلمات المفتاحية استهداف الكلمات المفتاحية القصيرة الخاصة بالمجال استهداف الكلمات المفتاحية العامة والطويلة
المحتوى نشر محتوى يختص بصناع القرار نشر محتوى خاص بشريحة واسعة من الفئة المُستهدفين
نوع المُحتوى بمستوى تخطيطي وتعليمي عالي المستوى تعليمي أو عاطفي أو ترفيهي
معدل دورة حياة المبيعات يستغرق اتخاذ قرار الشراء مدةً تتراوح ما بين 3-24 شهرًا لدى جميع الشركات، وبناءً على نوع وتكلفة المنتج قد يجري البيع في غضون دقائق أو قد يستغرق بضعة أسابيع؛ وذلك بناءً على جودة وسعر المنتج
سهولة التحويل صعب؛ حيث يتطلب وجود عدة صُناع قرار أثناء عملية الشراء سهل؛ لأن المعني شخص واحد فقط وتكون عملية الشراء مباشِرة جدًا
التكلُفة للنقرة تقل تكلفة نقرات الكلمات المفتاحية تزداد تكلفة نقرات الكلمات المفتاحية
أهم مؤشرات الأداء عمليات البيع المُحتملة في الشهر المبيعات في الشهر

أوجه الشبه بين تحسين محركات بحث B2B وتحسين محركات بحث B2C

تبدأ عمليات تحسين محركات بحث مواقع المُعاملات التجارية بين الشركات وتحسين مُحركات بحث معاملات الشركات والمستهلكين (السيو) بنفس المنوال، حيث تتشابه في النقاط التالية:

  • إنّ الهدف من التحسين التقني لصفحات مواقع B2B ومواقع معاملات B2C هو تحسين تجربة المستخدِم، وضمان زحف وفهرسة محركات البحث بدقة لعدة صفحات من الموقع.
  • التسويق بالمحتوى هو عصب تحسين محركات بحث B2B وتحسين محركات بحث B2C (السيو)، ويهدف إنشاء وتوزيع المحتوى لتعريف العملاء المحتَملين بالمنتجات، والتأثير على آرائهم، مما يدفعهم لاستخدام المنتجات أو الخدمات المروَّجة.
  • يُعَد اكتساب الروابط من أهم عوامل الترتيب التي يتعين على مواقع المعاملات التجارية بين الشركات ومعاملات الشركات والمستهلكين إتباعها، ويُجرى ترتيب للمواقع وتوزيع للمحتوى والتسويق، عبر المؤثرين وإقامة العلاقات مع وسائل الإعلام من أجل الحصول على الروابط ذات الصلة والجودة. حيث تُساعد روابط عوامل الثقة محركات البحث على تحسين ترتيب الموقع الإلكتروني، وزيادة عدد الزيارات، ورفع نِسب التحويل للموقع.

ما أهمية تحسين محركات البحث بالنسبة لمواقع المعاملات التجارية بين الشركات؟

تبلغ نسبة مشتري مواقع المعاملات التجارية بين الشركات الذين يبدؤون بالبحث عبر محرك البحث جوجل 71%؛ رغبةً منهم لاختيار الشركات الموثوقة وذات الخبرة بالمجال. لهذا وضع الاستراتيجية المناسبة للتسويق بالمحتوى يلبي تلك المعايير التي من شأنها استقطاب أهم صناع القرار وشد انتباههم.

تسرد النقاط التالية بعض النقاط الأُخرى لأهمية تحسين محركات البحث B2B:

  • تحسين إجمالي لتجربة المُستخدم.
  • وضع الشركة محل الثقة في مجالها.
  • تقليل الاعتماد على الإعلانات المدفوعة.
  • زيادة عدد الزيارات للموقع.
  • رفع نسب التحويل للموقع.
  • اكتساب حصة السوق.
  • الظهور في نتائج البحث حتى في حال عدم البحث عنها وهو الأمر الذي لا يُنصح به.
  • يُحافظ على صدارة الشركة بين الشركات المُنافسة.

أهم استراتيجيات تحسين محركات بحث شركات الجملة B2B

نستعرض فيما يلي أفضل استراتيجيات تحسين محركات بحث مواقع المعاملات التجارية بين الشركات التي تساعد على تصدر نتائج البحث واستقطاب العملاء المحتملين:

1. عمل بحث شامل للكلمة المفتاحية

يجب إدراج الكلمات التي يبحث عنها العملاء المحتملين لضمان ظهور الشركة المستهدفة بالبحث. حيث يساعد البحث عن الكلمات المفتاحية على تحديد مفردات البحث المهمة التي تدل العملاء على موقع الشركة المنشودة. وتُعَد أفضل ثلاث وسائل للعثور على الكلمات المفتاحية ذات الصلة الوثيقة بالموقع محل البحث؛ ما يلي:

استخدم محرك البحث جوجل Google

تبدأ غالبية عمليات بحث المعاملات التجارية بين الشركات بمحرك البحث جوجل الذي يبدو أنه محرك بحث بسيط، -لكنه أفضل محرك بحث للعثور على الكلمات المفتاحية-، وذلك بإدخال الكلمات المفتاحية الأولية ثم الاطّلاع على الاقتراحات التي تأتي تباعًا وتلقائيًا؛ فمثلًا إذا كانت هناك شركة تبيع "العبور بواسطة بروتوكول الإنترنت IP transit" للشركات الأُخرى؛ فيجب إدخال كلمة IP transit وانتظار ظهور النتائج التي ينصح بها محرك بحث جوجل بناءً على أكثر الكلمات جرى البحث عنها بواسطته واختيار بعضها.

 

يُجرى بحث الكلمات المفتاحية الأولية للشركة ذات الصلة والمقدَمة لخدمة بيع العبور؛ بواسطة بروتوكول الإنترنت وبتحديد أكثر، ثم الاطلاع على صفحة عرض نتائج البحث، والاطلاع أيضًا على قسم "الأسئلة التي يطرحها الأشخاص" والذي يحوي الأسئلة الشائعة التي يطرحها جمهور الفئة المستهدفة للشركة، وكذا قراءة الإجابات أو الأسئلة الشبيهة بمحتوى الشركة، وذلك لتحري الدقة البالغة في عملية بحث الكلمات المفتاحية؛ مما يزيد فرص تصدر ترتيب موقع الشركة لنتائج البحث.

 

آخر خطوة هي بالاطلاع على قسم "نتائج بحث الصلة" أسفل صفحة نتائج محرك البحث؛ حيث أنّ هذه الكلمات المفتاحية جديرة بالاعتماد نظرًا لكثرة البحث عنها.

 

استخدام الأدوات

توجد أدوات مخصصة للعثور على الكلمات المفتاحية بناءً على متوسط عدد مرات البحث عنها شهريًا، ومدى صعوبة ترتيبها في نتائج محرك البحث، وتكلفة النقرة والكثافة التنافسية للكلمات، ومن الأمثلة على هذه الأدوات نجد SEMrush، وMoz Keyword Explorer؛ فعند استخدام أداة SEMrush للبحث عن الكلمات المفتاحية الأولية مثل إدخال مُصطلح "العبور بواسطة بروتوكول الإنترنت" IP transit مثلاً؛ فستُظهِر أداة SEMrush عدة تفاصيل متعلقة بالمصطلح، وعدد مرات البحث عنها، ومدى صعوبة ترتيبها في نتائج محرك البحث، وكذا تكلفة النقرة الخاصة بها.

نصيحة: يجب البحث عن الجمل ذات الكلمات التي تبلغ نسبة صعوبة ترتيبها في نتائج محرك البحث أقل من 50%، حيث يسهل ترتيبها في نتائج البحث.

 

تعتمد الخطوة التالية على التحقق من الكلمات المفتاحية والأسئلة والاختلافات ذات الصلة، مما يتيح تضمين إدماج الكلمات المفتاحية الفهرسة الدلالية الكامنة LSI لزيادة فُرص تصدر ترتيب الكلمات أكثر.

 

مراجعة أهم الكلمات المفتاحية المنافسة

إنّ الإطلاع على الكلمات المفتاحية التي تستهدفها الشركات المنافِسة وتُعنى بصدارة ترتيبها في محركات البحث؛ يمنح تصورًا أفضل للكلمات المفتاحية التي يُثمر عنها العملاء المحتمَلون، كما يغني عن عناء ابتكار الكلمات المفتاحية، إلى جانب مساعدته في العثور على ثغرات الكلمة المفتاحية بين موقع الشركة الإلكتروني ومواقع الشركات المنافسة لها.

 

فمثلًا عند البحث عن ثغرة كلمة مفتاحية لموازنة نطاقيّ خدمات أمازون ويب AWS وخدمة مايكروسوفت أزور Microsoft Azure باستخدام أداة SEMrush؛ فستظهر الكلمات المفقودة مثل الفرص مثلًا لنطاق خدمات أمازون ويب AWS، مما يعني أنّ نطاق خدمة مايكروسوفت أزور Microsoft Azure يستخدمها، في حين أنّ نطاق خدمات أمازون ويب AWS لا يستخدمها.

2. إنشاء محتوى يستهدف عدة فئات من المساهمين وصناع القرار

أصبحت الآن قائمة الكلمات المفتاحية منسقةً وجاهزةً للاستخدام؛ ويجب إنشاء محتوى يلائم مراحل جولة العميل كافةً، والتي تستهدف فعليًا الكلمات المفتاحية التي وقع عليها الاختيار.

يمكن إنشاء محتوى يضم مختلف مراحل مخروط المبيعات والتي منها الأنواع التالية:

مرحلة المعرفة

  • تقارير المحللين.
  • تقارير البحث.
  • الكتب الإلكترونية.
  • المحتوى التعليمي.
  • الأوراق البيضاء.
  • الأدلة الإرشادية.

مرحلة الاهتمام

  • أدلة الخبراء: ويُفضل الأدلة التي كتبها المديرون التنفيذيون.
  • فيديوهات البث المباشر.
  • المحاضرات المنعقدة عبر شبكة الإنترنت.
  • النشرات الصوتية (البودكاست).
  • مقاطع الفيديو المسجلة.

مرحلة اتخاذ القرار

  • موازنة البائع.
  • موازنة المنتج.
  • دراسات الحالة.
  • قصص نجاح العملاء.
  • العرض الحي.

يعرض المثال التالي جدولًا أعدّته إحدى المؤسسات لأنواع محتوى المراحل المختلفة لمخروط المبيعات، ويتعين على إدارة علاقات العملاء في الشركة إنشاؤه؛ (يوصى بالاحتفاظ بنسخة منه):

  المعرفة الاهتمام الإتمام الاحتفاظ الرضا
الباحث/ المساهم
  • المديرون التنفيذيون.
  • رئيس المبيعات.
  • رئيس المبيعات.
  • مدير المبيعات.
  • رئيس المبيعات.
  • مدير المبيعات.
  • فريق المبيعات.
  • فريق المبيعات.
أهم المؤثرين
  • الزملاء ومقدمو الخدمة.
  • البائعون.
  •  محللو المجال.
  • فعاليات المجال.
  • وسائل الإعلام الخاصة بالشركة.
  • الزملاء ومقدمو الخدمة.
  • البائعون.
  • مواقع التقييم (ذات التقييم الجيد).
  • البائعون.
  • فريق مبيعات البائعون.
  • عملاء البائعون.
  • الزملاء.
  • فريق نجاح عميل البائع.
  • فريق مبيعات البائعون.
  • الزملاء.
  • وسائل إعلام الشركة.
  • وسائل التواصل الاجتماعي.
  • فريق نجاح عميل البائع.
  • فعاليات البائع.
  • التسويق عبر البريد الإلكتروني.
  • وسائل التواصل الاجتماعي.
  • وسائل إعلام الشركة.
أسئلة هذه المرحلة
  • ما إدارة علاقات العملاء؟
  • لماذا نحتاجها؟
  • ما أفضل أدوات إدارة علاقات العُملاء في السوق؟
  • ما أفضل أدوات إدارة علاقات العملاء في مجالنا؟
  • كيف تُوازَن البودكاست "أ" ببقية المجال؟
  • ما النتائج التي يمكننا الحصول عليها من البودكاست "أ"؟
  • هل توجد هناك بدائل أخرى يتعين علينا أخذها بالحسبان؟
  • كيف سيساعدني البودكاست "أ"؟
  • ما هي النتيجة؟
  • ما تكلفة المنتج "أ"؟
  • ما هي كيفية تركيب / ضبط المنتج "أ"؟
  • من أين يمكن شراء المنتج "أ"؟
  • كيف يعمل المنتج "أ"؟
  • كيف يمكنك استخدم المنتج "أ"؟
  • ما نتيجة استخدام المنتج "أ"؟
  • ما هي أفضل الطُرق لاستخدام المنتج "أ"؟
  • هل نستمر باستخدام المنتج "أ"؟
  • كيف نزيد مبيعات المنتج" أ"؟
  • كيف نربح صفقات أكثر؟
  • كيف نطور من شركتنا؟
  • كيف أكون بائعًا محترفًا؟
  • كيف أُحقق النسبة المخصصة لي؟
المحتوى الذي يجيب على التساؤلات المتعلقة بهذه المرحلة
  • أهم أدوات إدارة علاقات العملاء.
  • أفضل أدوات إدارة علاقات العملاء.
  • إدارة علاقات العملاء الخاصة بالمجال.
  • خدمات إدارة علاقات العملاء الشائعة.
  • ما هي إدارة علاقات عملاء "أ"؟
  • لماذا تحتاج إدارة علاقات عملاء "آ"؟
  • عملاء المُنتج  "أ".
  • تقييمات المُنتج "أ"؟
  • بدائل المُنتج "أ"؟
  • كيف نتيجة استخدام المُنتج "أ"؟
  • دراسات حالة المنتج "أ".
  • تكلفة المنتج "أ".
  • عرض المنتج "أ".
  • كيفية طلب المنتج "أ".
  • أين يباع المنتج "أ"؟
  • لماذا حققت العلامة التجارية نتائج معينة؟
  • استخدام المنتج "أ".
  • ست خصائص لا يستفاد منها في المنتج أ، وكيف تبدأ في المنتج "أ"؟
  • أفضل ستة بودكاست لفرق المبيعات.
  • الأخطاء الشائعة لفرق المبيعات.
  • كيف يربح أفضل فريق مبيعات على الدوام؟
  • بحث حول أفضل عناوين موضوع البريد الإلكتروني.
  • كيفية زيادة معدلات ردودك؟
تقدير حجم البحث 150,000 / الشهر 50,000 / الشهر 15,000/ الشهر يعتمد على إجمالي المستخدمين 500,000 / الشهر
صيغ المحتوى
  • صفحات الهبوط.
  • منشورات المدونات.
  • مقاطع فيديو موقع اليوتيوب.
  • النشرات الصوتية (البودكاست).
  • البحث.
  • صفحات الهبوط.
  • منشورات المدونات.
  • التقارير الخاصة بالمجال.
  • مواقع التقييم الخاصة بالمجال.
  • منشورات مدونات الأشخاص المؤثرين.
  • البحث.
  • صفحات الهبوط.
  • صفحات موقع المنتج المحسنة.
  • دراسات الحالة.
  • مقاطع فيديو موقع اليوتيوب.
  • منشورات المدونات.
  • منشورات وسائل التواصل الاجتماعي.
  • الأوراق البيضاء.
  • مقاطع فيديو موقع اليوتيوب.
  • النشرات الصوتية (البودكاست).
  • التسويق عبر البريد الإلكتروني.
  • منشورات المدونات.
  • منشورات وسائل التواصل الاجتماعي.
  • الأوراق البيضاء.
  • مقاطع فيديو موقع اليوتيوب.
  • النشرات الصوتية (البودكاست).
  • التسويق عبر البريد الإلكتروني.
  • المشاركة المجتمعية

يحوي جدول البيانات أنواع الأسئلة التي يطرحها مشترو المعاملات التجارية بين الشركات في كل مرحلة من مراحل مخروط المبيعات، ونوع المحتوى الذي سيجيب على تساؤلاتهم، كما يتضمن أيضًا تقدير حجم البحث لكل استعلام من استعلامات البحث، وأفضل صيغ للمحتوى الخاص بها. ويمكن لأية شركة عمل جدول مشابه لهذا الجدول للحصول على أفضل خُطة لاستراتيجية محتواها.

سنعرض فيما يلي أفضل الممارسات لجذب وتحويل عملاء المعاملات التجارية بين الشركات:

  • التعرف على مواضع شكوى العملاء.
  • التأكد من استفادة القراء من كامل المحتوى، وذلك بكتابة استراتيجيات مميزة ومتطورة، ووضع أمثلة تساعد القرّاء على فهم أفضل للمحتوى.
  • التأكد من تميز محتوى الشركة عن محتوى الشركات المنافسة عند الكتابة حول موضوع مشابه لمحتواهم، ومراجعة المواضيع والنقاط الفرعية التي تشملها، وتحليل الأمور التي تفتقر إليها المواضيع أو غير الواضحة بالتفصيل، وتشمل النقاط المعنية بمحتوى الشركة.
  • كتابة العناوين الجذابة والوصف التعريفي لاستدراج الباحثين لقراءة المقال.
  • إعداد محتوى دائم المتابعة، بحيث لا يُهمل بسبب الاتجاهات (الترند) أو الفعاليات؛ فعلى سبيل، سيكون الموضوع الدائم لشركة برامج تسويق آلية، حول كيفية اختيار برامج التسويق الآلية أو الممارسات المُثلى لاستخدام برامج التسويق الآلية.
  • دعم مضمون محتوى الشركة بروابط الإحصائيات والبيانات؛ فإذا ورد في سياق المحتوى مثلًا استخدام نسبة مئوية معينة من المسوقين التسويق الآلي؛ فلابد من وجود رابط بحث ملائم يدعم هذه المعلومة.

تُسهِم المنصات الخاصة بالمعاملات التجارية بين الشركات والمواقع الإلكترونية الاجتماعية مثل موقع لينكد إن LinkedIn في الوصول لأكبر عدد من العملاء، وجلب العديد من الزيارات لموقع الشركة.

3. استضافة المحاضرات المنعقدة عبر شبكة الإنترنت والنشرات الصوتية (البودكاست)

لقد شاع استخدام المحاضرات المنعقدة عبر شبكة الإنترنت والنشرات الصوتية (البودكاست) ضمن استراتيجيات التسويق لعام 2021 وحققت النتائج التالية:

  • تأهيل 20-40 % من حاضري المحاضرات المنعقِدة عبر الإنترنت لتقلُّد المناصب القيادية.
  • استماع 44% من صناع القرار المرموقين للنشرات الصوتية (البودكاست).

لقد حتم الوضع العالمي في ظل انتشار كوفيد 19 من تلافي السفر، مما يزيد احتمالية رفع النسب المذكورة أعلاه؛ فكيف يتسنى الاستفادة من المحاضرات المنعقدة عبر الإنترنت والبودكاست؟

تعرض الخطوات السبع التالية سبل الاستفادة من المحاضرات المنعقدة عبر الإنترنت والبودكاست لتحسين ترتيب موقع الشركة في محركات البحث:

  • الخطوة الأولى: اختيار المواضيع التي تناقش مواضع الشكوى الأكثر شيوعًا للشركات المستهدفة.
  • الخطوة الثانية: الترويج للمحاضرات المنعقدة عبر الإنترنت والبودكاست عبر وسائل التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني.
  • الخطوة الثالثة: استضافة خبير توجيه بأجر مدفوع أحيانًا لإفادة الحاضرين أو المستمعين.
  • الخطوة الرابعة: إعادة توظيف المحاضرات المنعقدة عبر الإنترنت والبودكاست وتحويلها لمنشورات مدونات.
  • الخطوة الخامسة: نشر ما أعيد توظيفه من المحاضرات المنعقدة عبر الإنترنت والبودكاست على موقع الشركة ( سواءً كان المحتوى مكتوبًا، أم كانت مقاطع فيديو، أو مقاطع مسموعة)، ومشاركتها أيضًا مع المسجلين في الموقع عبر البريد الإلكتروني.
  • الخطوة السادسة: نشر المحاضرات عبر موقع اليوتيوب YouTube والتأكد من إضافة ترجماتها النصية لتسهيل تعرف موقع اليوتيوب عليها وفهم محتوى مقطع الفيديو، وكذلك إضافة الروابط لتحويل الأشخاص الراغبين بزيارة موقع الشركة، ويمكن استضافة النشرات الصوتية (البودكاست) على أشهر المِنصات، مثل: تطبيق آبل بودكاست Apple Podcasts، وسبوتيفاي Spotify، وبودبيان Podbean، وبزسبراوت Buzzsprout.
  • الخطوة السابعة: مشاركة ما أعيد توظيفه من المحاضرات المنعقدة عبر الإنترنت في مقاطع فيديو قصيرة على وسائل التواصل الاجتماعي لتحفيز مستخدميها زيارة موقع الشركة.

4. إنشاء فيديوهات تدعم استراتيجية المحتوى

يسهم إنشاء فيديوهات من صميم المحتوى في دعم استراتيجيته، حيث يزور 65% من أهم المديرين التنفيذيين الموقع المتعلق بالفيديو المنشور على موقع اليوتيوب، كما يتسنى تفريغ الفيديوهات وتحويلها بسهولة لمنشورات مدونات.

توضح الأمثلة التالية أفضل مجالات الفيديوهات التي يمكن إنشاؤها من قِبل الشركة التي تخدم المعاملات التجارية بين الشركات:

  • الفيديوهات التعليمية: والتي تحتل قمة مخروط الفيديوهات.
  • الفيديوهات الترويجية: التي تعرض قيمة منتج الشركة.
  • فيديوهات نجاح العملاء: من أجل بناء الدليل الاجتماعي.
  • فيديوهات التفاعل الاجتماعي: حيث تطرح الأسئلة على المستخدمين حول أكبر التحديات التي تواجههم وكيف استطاع منتج الشركة التغلب عليها.

إنّ اتباع النصائح التالية لأفضل ممارسات الفيديو التسويقي عقب اختيار موضوع ومجال محتوى الفيديوهات الخاصة بالشركة؛ سيزيد من فرصة تصدر ترتيب موقعها:

  • استخدام الترجمات النصية لتسهيل فهم المشاهدين ومحركات البحث لمضمون المحتوى.
  • تضمين نص محتوى الفيديو للفيديوهات المنشورة كافةً، مما يلبي حاجات مختلف القراء، ويزيد من فرص ظهوره على محرك البحث جوجل.
  • التأكد من أنّ الفيديو المصغر محفز بما يكفي لجذب العملاء المحتملين.
  • يزيد وضع مخطط الترميز على الفيديوهات من المعلومات التي تحتاجها محركات البحث.
  • الحرص على أن تكون الفيديوهات بجودة عالية، أو أن تكون تفاصيلها أكثر من تفاصيل الفيديوهات ذات الصدارة من حيث الكلمات المفتاحية ذات الصلة.
  • إعادة توظيف أفضل المدونات أداءً، وتحويلها لمقاطع فيديوهات، وذلك بالإضافة على محتواها أو إزالة بعض المحتوى منها لتعديلها.

5. مراجعة وتحديث المحتوى القائم

تُعَد مراجعة محتوى موقع الشركة أساسيةً في تحسين محركات البحث (السيو) وحجر زاوية فيها؛ ويتعين على مسوقي المعاملات التجارية بين الشركات إجراء تقييم سنوي وارتجال استراتيجية تسويقهم بالمحتوى. حيث يفضل جوجل المدونات المحدَّثة والدقيقة، لذا من الواجب مراجعة المحتوى الذي يضم إحصائيات أو نصائح قديمة وتحديثها بما هو أحدث.

تساعد مراجعة المحتوى أيضًا على كشف الصفحات المعطلة، والروابط الرديئة، والأخطاء الأخرى المتعلقة بتحسين محركات البحث (السيو)، مثل: بطء تحميل الصفحات، وتكرار المحتوى، والأمور الجوهرية للشبكة…إلخ؛ ويجنب إصلاح هذه الأخطاء التعرض لمعاقبة محركات البحث.

تراجع منصة هبسبوت HubSpot مدوناتها وتحدّثها بانتظام كما يظهر بالصور التي بالأسفل التي كتب فيها العبارات التالية: "نشر لأول مرة بتاريخ 4 يونيو عام 2019، وحُدّث بتاريخ 15 يونيو 2020".

Related Post
ماهى الروابط الخلفية BackLinks وكيف يتم انشائها
تحسن محركات البحث SEO
مدخلك الى علم تحسين محركات البحث SEO